كيف يمكن إدارة المستشفيات من خلال نظام CRM للمستشفيات المتطور؟

كيف يمكن إدارة المستشفيات والمراكز الطبية من خلال نظام CRM للمستشفيات المتطور؟

كل مدراء المستشفيات أو الأطباء يحتاجون نظام CRM للمستشفيات حديث واحترافي ليتمكنوا من إدارة كافة حجوزات مرضاهم والعمل على تقديم أفضل خدمة بأنسب شكل. إن القطاع الطبي في الوقت الحالي وخصوصًا في ظل الأزمة العالمية المعروفة بفيروس الكورونا، أصبح الأمر يتطلب من كافة العاملين بالقطاع الطبي كالمستشفيات أو المراكز الطبية أو العيادات وغيرها من المؤسسات التي تقوم بتقديم خدمات طبية وعلاجية مختلفة أن تقوم بتطوير أنظمتها وبرامجها التي تعمل على تسهيل تقديم خدمة طبية وعلاجية سريعة وآمنة، فتحتاج لنظام يعمل على تسهيل عمليات الحجز المسبق، تنظيم المواعيد، عرض واختيار الخدمات الطبية والأطباء والأقسام أو التخصصات المتاحة، مع ضمان عملية تواصل مرنة وتفاعلية بين المرضى وفريق العمل.

 

ففي ظل تعدد التخصصات الطبية والأقسام المختلفة إلى جانب انتشار الأمراض والفيروسات، أصبح المرضى يلجأون لمن يقدم لهم أسرع وأفضل خدمة طبية بدون استثناءات، فالمريض دائمًا ما يفضل المؤسسات الطبية التي تضعه في أولوياتها، تهتم به، تتواصل معه باستمرار، تتابعه طوال فترة تعامله معها، توفر له خدمات مختلفة لتخدم راحته كسهولة وسرعة الحجز الأون لاين، الحصول على استشارة ومتابعة طبية عن بعد، تعدد طرق التواصل وسهولته، والأهم من كل ما تم ذكره سابقًا هو قدرتها على إدارة كافة علاقاتها مع هؤلاء المرضى، لتتمكن في النهاية من التفوق على منافسيها في السوق، وجذب المزيد من العملاء الجدد ونقل صورة ذهنية جيدة للعملاء المحتملين في نفس الوقت.

 

ونظرًا لشدة حاجة المستشفيات والمراكز الطبية وغيرها من مؤسسات الرعاية الصحية لنظام متكامل يُمكنهم أدارة كافة النواحي الإدارية والمالية والطبية والتقنية وعلاقات العملاء بكل دقة وسرعة، نتيجة لهذا ظهر أحدث أنظمة إدارة علاقات العملاء والذي يُعرف باسم نظام CRM، والذي كان له دور كبير في نجاح عدد ليس بقليل من المؤسسات الطبية في تحسين خدماتها الصحية المقدمة لجنيع عملائها، بالإضافة لدوره في تطوير القطاع الطبي بالكامل من خلال كافة الأدوات والتقنيات التي يوفرها ذلك النظام العبقري، ونقف هنا عند سؤال هام للغاية وهو ” ما هو نظام CRM للمستشفيات؟ وكيف يمكن إدارة المستشفيات والمراكز الطبية باستخدام ذلك النظام الذكي ؟! ” ، لذلك في المقالة التالية ستساعدك بيفاتيل لحلول الاتصالات والكول سنتر بالإجابة على جميع التساؤلات التي قد تدور في ذهنك عند ذكر مصطلح CRM أو إدارة علاقات العملاء بالقطاع الطبي، لذلك لا تفوت تلك القراءة الممتعة!

 

كيف يمكن إدارة المستشفيات والمراكز الطبية بنظام CRM ؟

إن نظام CRM للمستشفيات تم تصميمه في الواقع ليخدم عدد هائل من الأنشطة والقطاعات المختلفة، ومن أمثلة القطاعات التي تحتاج ذاك النظام بشدة كالقطاع التجاري، القطاع السياحي، قطاع الأموال، والقطاع الطبي كذلك، وقد يتشابه النظام في كلًا منهم ولكن يختلف عمل واستخدام النظام في كل قطاع من القطاعات السابقة التي تم ذكرها، ففي القطاع الطبي بكل ما يشمله من مستشفيات ومراكز طبية وعلاجية ومؤسسات رعاية صحية وعيادات ومراكز تحاليل وأشعة وخلافه يتتطلب قدرة النظام على أداء مهام خاصة تختلف عن غيره من القطاعات، ومن أهم الاستخدامات أو المهام التي يمكن أن يقوم بها نظام CRM بأفضل شكل نذكرها لكم في النقاط التالية:

  1. إدارة النواحي الإدارية
  2. إدارة النواحي المالية
  3. إدارة النواحي الطبية
  4. إدارة علاقات المرضى

 

1- إدارة النواحي الإدارية:

أ) يمكن من خلال النظام تسجيل وحفظ كافة بيانات المستشفى الأساسية والفرعية كاسم المستشفى، والعناوين، الخدمات والأسعار وأنظمة مواعيد العمل، الأقسام المتاحة والتخصصات، بالإضافة للغرف والدرجات العلاجية ودرجات الأطباء والممرضين وكافة بيانات فريق العمل في المستشفى كالدرجات العلمية الخاصة بهم وخبراتهم، مع تسجيل كل ما يخص الخدمات المقدمة، العمليات والوحدات العلاجية والبرامج الطبية، والجهات المتعاقدة كمعامل التحاليل أو بعض التأمينات.

 

ب) بالإضافة لقدرته على تسجيل كافة بيانات المريض الطبية، كالأعراض ونتائج الفحوصات و التحاليل و التقارير، ويمكن كذلك تسجيل أوامر الأطباء فوريًا وإدارة تنفيذها أون لاين من خلال نظام CRM سواء أكانت فحوصات، تحاليل، أدوية ، خدمات تمريض، عمليات، توصيات طبية أو إدارية وغيرها، ليتمكن الأطباء من المتابعة الفورية لحالة المريض وتطورها.

 

جـ) حيث يتيح نظام CRM قدرة الإدارة على تسجيل وإضافة أي بيانات في ملفات خاصة لكل مريض، ليتمكن الأطباء مستقبلًا العودة لتلك البيانات والاطلاع على السجل الصحي للمريض في أسرع وقت ممكن، ويمكن كذلك من خلال النظام قيام الأطباء بالاستعلام عن المريض باسمه أو رقم جواله، بل ويمكن تحويل حالة المريض للأقسام الطبية الأخرى إذا لزم الأمر.

 

2- إدارة النواحي المالية:

يمكن من خلال نظام CRM تنظيم كافة حسابات الأطباء وحسابات المرضى فيما يخص الاستعلام عن فواتيرهم ثم استخراجها، وتفصيل الفواتير وتحديد نوعها سواء أكانت فواتير عمليات أو خدمات أو أدوية وغيره، كما يوفر إمكانية الاستعلام عن الإيرادات في فترة معينة، وعدد الحجوزات والأرباح، كما يمكن استخراج حساب العمليات للأطباء من خلال عرض بيانات الطبيب والمريض والجهة وتواريخ العمليات، بالإضافة للقدرة على إصدار فواتير خدمات طبية من أي عيادة أو قسم حسب طريقة دفع المريض، ويمكن من خلال النظام حساب نسب الأطباء في أي خدمة طبية.

 

3- إدارة النواحي الطبية:

أ) يمكن من خلال نظام CRM تنظيم العملية الصحية والعلاجية بين الأطباء والمرضى في المستشفيات والمراكز الطبية وذلك من خلال قدرة الأطباء على البحث على المريض عند التشخيص بالاسم أو الرقم ليتمكن من استعراض ملف المريض بما يشمله من نتائج فحوصات أو أشعة أو أي جهاز والمؤشرات الحيوية الخاصة به وحساسيته من الأدوية أو الأغذية، بل ولديه القدرة على التعديل والإضافة وذلك من خلال إضافة البيانات الفنية كنوع الأشعة أو العينة وكافة التحضيرات اللازمة لذلك، ونتائج عينات فحص المختبر وحفظها في ملف المريض، ويمكن للطبيب المعالج تدوين تشخيصه النهائي لحالة المريض وتوصياته وموعد زيارته التالية وما يحتاج القيام به، ليصبح بين يد الأطباء ملفات شاملة لجميع عملاء المؤسسة الطبية.

 

ب) وهناك العديد من الصلاحيات التي يوفرها نظام CRM للأطباء وكافة فريق العمل كالقدرة على عرض معلومات أولية من ملف المريض وتسجيل تفاصيل الشكوى وملاحظات الفحص السريري والتشخيص الأولي، بالإضافة لقدرة تحرير الطبيب المعالج أي قرار وتسجيله عبر النظام كإجراء فحص أو أشعة أو عملية جراحية، ويمكن من خلال النظام نقل المريض إلى أي قسم أو تخصص أو لطبيب آخر وتحديد نوع العناية الواجبة للمريض، كتحضير المريض قبل العملية و بيانات عملية الجراحة ونوع التخدير، والأدوية المقررة وطريقة استخدامها وكل ما يخص الرعاية الصحية للمريض.

 

كيف يمكن إدارة المستشفيات والمراكز الطبية من خلال نظام CRM للمستشفيات المتطور؟

4- إدارة علاقات المرضى :

أ) يمكن للمرضى حجز المواعيد أونلاين، ويمكن للأطباء حجز وتأكيد أو إلغاء وإعادة جدولة مواعيد المرضى التي تم تسجيلها، مع مراعاة مواعيد عمل الأطباء والإجازات الرسمية، بل ويمكن للمرضى الاطلاع على العروض وحجز عرض معين، مع إمكانية حجز أكثر من موعد للمريض وتذكيره بكافة مواعيده عبر رسائل جوال قصيرة، ويمكنه معرفة مواعيده القادمة بكل سهولة، كما يوفر نظام CRM للمستشفيات إمكانية تواصل المرضى مع إدارة المستشفى أو المركز الطبي بكل سهولة.

 

ب) من أهم مميزات نظام CRM لإدارة علاقات العملاء في المستشفيات هو قدرته على تسجيل كافة بيانات المريض منذ لحظة دخوله استقبال المستشفى، حيث يشتمل ملف المريض على كل ما يخص المريض من بيانات ومكان ملفه والغرفة المقيم بها ودرجة الغرفة والمرافق وحالته الصحية وتاريخه المرضي والطبيب المعالج وفواتيره، كما يستطيع الطبيب متابعة المريض وتوفير الرعاية المناسبة وفقًا لحالته.

 

بل ويقوم نظام CRM باستخراج تقارير تفصيلية وتحليلات للأداء للكثير من البيانات أهمها:

  • تقارير مالية لصافي المبيعات والأرباح.
  • التقارير الطبية عن وحدات التشخيص كالمختبر والأشعة.
  • تقارير أداء الأطباء وكافة فريق العمل.
  • تقارير نتائج العمليات الجراحية للمرضى.
  • السجلات الطبية و ملفات المرضى.

 

لذا إذا كنت تبحث عن أفضل نظام CRM للمستشفيات ليناسب حجم ونوع نشاطك الطبي فإن إجابة ذلك السؤال تكمن في حلول بيفاتيل للاتصالات وأنظمة CRM، خبرة أكثر من خمسة عشر عامًا في مجال الاتصالات الحديثة بما تقدمه من خدمات وحلول لتصل بك لنجاح ليس على المستوى المحلي فقط بل نجاح على مستوى العالم أجمع! ولذلك نحن في بيفاتيل لحلول الاتصالات والكول سنتر نقوم بتوفير باقات مختلفة لنظام CRM لكافة الأنشطة الطبية والشركات، ويمكنك الاختيار بين تلك الباقات بما يتناسب مع مؤسستك الطبية ونوعها وحجم مرضاك وعملائك.