كيف تكتب رسائل لجذب عملائك؟ الدليل الكامل بالخطوات

إذا كان لديك مشروع أو شركة سواء أكنت تقدم منتجات أو خدمات، فإنك بالتأكيد في حاجة لبعض العروض والخصومات سواء أكانت لعملائك الحاليين أو حتى للعملاء المحتملين، والتي قد تساعدك أيضًا في جذب المزيد من العملاء الجدد.

 

ولكن هل تسائلت كيف يمكن أن يعرف عملائك بعروضك ومميزاتك! كيف يمكن أن تقوم بإعلام جميع عملائك بأنك تقدم خصومات خيالية؟ تظنه أمرًا صعبًا أليس كذلك؟!

 

في الحقيقة قد يكون الأمر معقدًا في الكثير من الأحيان خصوصًا عندما يتواجد عملائك في أماكن مختلفة، متباعدة أو عددهم كبير! وقد تفكر في الكثير من الحلول التي يمكن أن تساعدك ولكن تجد في النهاية أنها غير فعالة بالمرة، ومثال على ذلك أن تعلن عن عروضك عبر إعلان تلفزيوني، حيث أنه سيكون عالي التكلفة ولن يصل إلا لعملائك الذين يشاهدون بعض القنوات التي قد تعرض إعلانك، بالإضافة لأن جمهورك المستهدف قد لا يكون من محبي مشاهدة التلفاز، والأهم أنه لا يوجد من يفضل مشاهدة الإعلانات التلفزيونية نظرًا لكثرتها وتكرارها!

 

وإذا وضعنا مثال آخر نجد إعلانات الراديو … انتظر دقيقة … من منا أصبح يستمع للراديو هذه الأيام!!!

لنجرب مثالًا آخر أكثر واقعية وهو التسويق عبر المكالمات الهاتفية، فكما نرى أن هناك الكثير من الشركات التي كانت تعتمد على التسويق لعروضها وخدماتها عبر الهاتف، ولكن كعادة وسائل التسويق التقليدية كانت تعاني تلك الطريقة من الكثير من المشاكل كارتفاع تكلفة المكالمات خصوصًا إذا كانت المكالمات دولية، أو قد نقابل مواقف مختلفة كعدم رد معظم العملاء على تلك المكالمات، أو انشغال بعض الأرقام، بل وقد يرفض العميل المكالمة أو يشعر بالانزعاج إذا كان الاتصال في وقت غير مناسب، وقد لا تكون ظروف العميل مناسبة للرد على المكالمة مما قد يدفع بعض العملاء لحظر الأرقام التي تقدم عروض تسويقية، كما أن عدم قدرة خدمة العملاء على صياغة العروض بطريقة صحيحة قد تشكل عائق أمام إقناع العملاء عبر الهاتف!

 

وهنا نقف عند سؤال قد تكون إجابته هي الفارق في تلك المسألة، وهو ما هي أفضل وسيلة لجذب العملاء وتسويق المنتجات والخدمات والعروض بطريقة ملائمة، سريعة وبدون أية مشاكل أو تعقيدات؟!

في الواقع عزيزي القارئ هناك وسيلة قد تغير مستقبل مشروعك تمامًا! حيث ظهر منذ فترة ليست ببعيدة إحدى الوسائل الذكية والتي لاقت رواجًا وانتشارًا كبيرًا في الآونة الأخيرة لما تتمتع به من مزايا هائلة، وهي خدمة الرسائل النصية القصيرة حيث تعد تلك الخدمة من الحلول التي ظهرت حديثًا، حيث تتميز بكونها من أسرع وأسهل الوسائل التسويقية المتاحة وأقلها تكلفة، بل وأكثرها دقةً في الوصول لكافة عملائك مهما اختلف نوعهم، شرائحهم، أو عددهم في أي مكان، ولهذا أصبحت خدمة الرسائل النصية من الوسائل الأساسية المستخدمة لدى قطاع كبير من الشركات في التسويق لخدماتها ومنتجاتها.

 

لنصل الآن لموضوع مقالتنا الأساسي وهو كيف يمكنك كتابة رسائل لجذب عملائك؟!

في البداية عزيزي القارئ وكخطوة أساسية لا غنى عنها عليك تحديد ما الهدف من رسالتك؟ فكما هو معروف هناك عدد من الأهداف التي تصيغ على أساسها رسائلك التي ترغب في أن تؤثر في عملائك ولكي تصل لهم بالشكل المناسب، فمن ضمن تلك الأهداف هو رغبتك في استهداف العملاء المحتملين وذلك عبر إرسال مجموعة من الرسائل النصية لهم بعروض معينة، أو لتعرض لهم خدماتك أو منتجاتك مما يجعل عملائك يشعرون بالاهتمام، وقد يكون هدفك القيام بالمتابعة الدورية والمستمرة مع عملائك الحاليين، وذلك عبر إرسال كافة تفاصيل اشتراكاتهم في رسائل، أو إمدادهم بالعروض الجديدة وأحدث المنتجات لكسب ثقتهم وانتمائهم، حيث ستكون ذات تكلفة قليلة نسبيًا، وسيكون لها أثر كبير على الأرباح، وقد تستخدمها بغرض نشر تحديثات شركتك الأسبوعية، والقرارات الهامة من خلال إرسال رسائل موحدة لكل المشتركين بخدماتك، أو حتى للمهتمين بمجال الشركة نفسه، وهناك هدف شائع الاستخدام كالرسائل التأكيدية حيث يمكنك إرسال رسائل لكل عملائك عند التأكيد على أمر معين أو طارئ، خصوصًا في شركات الطيران والحجوزات والعيادات وحتى شركات الاتصالات، أو المواقع التي تطلب تأكيد البريد الإلكتروني أو تأكيد رقم الجوال، ومن أهم الأهداف استخدام الرسائل النصية بغرض تدعيم الحملات التسويقية لتصل لأكبر عدد من العملاء.

 

إذًا هل حددت هدفك؟ رائع يمكنك الآن البدء في الخطوة التالية وهي تحديد النقاط الأساسية التي ستكتب على أساسها صيغة رسالتك النصية، ولنُسهل عليك تلك الخطوة يمكنك استخدام طريقة الأسئلة عبر الإجابة عن بعض الأسئلة التي توضح لك الإطار العام لمضمون الرسالة، ومن أهم تلك الأسئلة من هو جمهورك المستهدف؟ فعبر تحديدك لجميع خصائصه الديمغرافية، سنه، جنسه، مستواه المادي والاجتماعي والثقافي، حجمه، ونوعه سواء إذا كان عميل محتمل، حالي ، دائم أو جديد، ثم ستتمكن بعد ذلك من تحديد اللغة المناسبة، وكيفية صياغة الكلام بما يناسب عاداته وتقاليده، وغيرها من الأمور الهامة التي تتحدد على أساس تحديد الجمهور، كما يجب أن تعرف ما المنتج أو الخدمة التي ستقدمها، وتحدد مميزاتها لتقوم بالتركيز عليها أثناء كتابة الرسالة، وتحدد نقاط الضعف بها لتعكسها أو أن تحاول تجنبها بالشكل الملائم، كما يجب عليك تحديد تاريخ نشر الرسالة وحجم الرسالة وغيرها من التفاصيل التي ستساعدك بالنهاية على إخراج رسالة نصية جذابة.

 

الخطوة التالية هي مرحلة كتابة الرسالة والتي يجب أن تعتمد على أسلوب مرن وسلس في عرض معلومات ومضمون الرسالة، كما يجب أن تكون واضحة ومختصرة على قدر الإمكان، ويجب أن تحاول أن تتجنب التكرار لما يسببه من إزعاج، وكُن دائمًا محدد في طريقة كتابتك، ابدأ الرسالة بأول فقرة بالترحيب بالعميل وشكره على كونه عميل لشركتك، أو إنه مهتم بمنتجات أو خدمات شركتك في حالة كونه عميل محتمل أو مرتقب، أو ابدأ بالاعتذار في حالة كان هدف الرسالة النصية هي متابعة مشكلة أو الإبلاغ بأمر طارئ، ثم تليها فقرة مضمون الرسالة والتي يجب أن تكون مرتبة بالشكل الذي يُشجع العميل على استكمال القراءة، ثم تأتي الفقرة الأخيرة وهي ما تعرف بـ Call to action والتي تطلب فيها من عملائك أخذ رد فعل معين، كالدخول على موقع الشركة لمتابعة العروض، أو الاتصال بهم في حالة وجود أي استفسارات وغيرها الكثير لتجذب عملائك بشكل مميز.

 

كيف تكتب رسائل لجذب عملائك؟ الدليل الكامل بالخطوات 

 

بالطبع قد خطر على ذهنك الآن كيف يمكنك إرسال تلك الرسالة بعد صياغتها لعدد كبير من العملاء؟ يمكنك ذلك بسهولة عبر خدمة الرسائل النصية من بيفاتيل بخطوات سلسة كالتالي:

  • قم بالدخول على نظام الرسائل القصيرة من بيفاتيل.
  • قم بتحديد جهات الاتصال التي ترغب في الوصول لها.
  • قم بكتابة وصياغة رسالتك كما ترغب حسب هدف الحملة.
  • قم بإرسال تلك الرسائل ثم تابع نتائج حملتك.

إذاً ما الذي تنتظره؟ الآن مع بيفاتيل لحلول مراكز الاتصالات والكول سنتر يمكنك الاختيار بين باقات بيفاتيل المختلفة، يمكنك اختيار الطريقة المناسبة لعملك وحجم شركتك، لذا إذا كنت ترغب في تجربة جديدة ومميزة، مع مزيج من الحلول الذكية والخدمات التي تهدف لراحتك ورضا عملائك، فلا تتردد في التواصل معنا لتحصل على استشارتك المجانية من بيفاتيل الآن!